رزنامة: يوميات الغزو العراقي للكويت

رزنامة من جمع و إعداد و ترتيب جاسم محمد بورسلي ليوميات الجهاز العراقي على الكويت سنة ١٩٩٠ و بعد الحرب الجوية و التحرير في بداية ١٩٩١ – بالإمكان إختيار أي يوم من الرزنامة لمعرفة ما حدث في هذا اليوم من تحركات سياسية خلال الغزو و حرب التحرير

http://bouresli.com/kuwait_invasion/

يقول السيد جاسم محمد بورسلي 

 *****

كان يوم الاربعاء الاول من اغسطس 1990 يوما عاديا من ايام حياتى حيث كنت و زوجتى وابنائى احمد ومبارك نقضى اجازة الصيف فى منزلنا فى جزيرة مايوركا التابعة لاسبانيا وكان برنامجى اليومى بعد الاستيقاظ المشى لمدة نصف ساعة ثم تناول طعام الافطار والتوجه بعد ذلك للسوبر ماركت القريب من منزلنا لشراء الاحتياجات المنزلية اليومية وفى حوالى الساعة الثانية عشر ظهرا التقى مع شلة من الاصدقاء فى احد مقاهى منطقة مجلوف الساحلية القريبة من منزلنا اذكر منهم الاصدقاء….هشام حسين العيسى واحمد عبد اللة النورى وعدنان حسين العيسى وحامد مبارك العلى نلتقى للدردشة وتبادل اطراف الحديث للتسلية وتمضية الوقت حتى يحين موعد الغداء الساعة الثانية ظهرا , وفى المساء عند الساعة السابعة نلتفى مرة اخرى ومعى ابنائى احمد ومبارك في منزل الصديق حامد مبارك العلى حيث ينضم الى المجموعة المذكورة سابقا محمد مساعد الصالح وفؤاد مساعد الصالح ونورى عبد الله النورى نلتقى فى منزل الصديق حامد مبارك العلى و الذى اقام فى حديقة منزله ملعبا لكرة الطائرة. وبينما يتبارى الابناء فى هذه اللعبة نقوم نحن الاباء بتشجيعهم والتعليق على طريقة لعبهم ولايمنع ذلك من تبادل الاراء والاخبار الحياتية حتى مغيب الشمس فى الساعة الثامنة او الثامنة والنصف حيث ننتقل جميعا الى منزل السيد محمد سلطان العيسى – ابو رياض – لتناول الرقى وشرب الشاى حتى الساعة التاسعة والنصف يعود كل منا الى منزله ، هذا هو برناجى اليومى الذى لايتغير طوال اقامتنا هناك وتلك كانت حياتنا وهى حياة هانئة وهادئة مع هذه الصحبة الطيبة من الاصدقاء بالاضاقة الى الزوجة والابناء فى هذه الجزيرة الجميلة والواقعة فى غرب البحر الابيض المتوسط وهى اقرب الى الجزائر منها الى اسبانيا ، بعد العشاء كل ياوى الى فراشه حتى الصياح حيث يتكرر البرنامج المذكور سابقا….الا اننى وفى صباح يوم الخميس 2 اغسطس 1990 صحوت على رنين التلفون حوالى الساعة السادسة والنصف واذا بالمتكلم زوجة سفير موريتانيا وزميلى فى الجزائر سابقا وسفير موريتانيا فى ذلك الوقت بالامم المتحدة تكلمنى من نيويورك لتبلغنى الخبر الصاعق بان القوات العراقية قد اجتازت الحدود الكويتية وتوغلت فيها وانها سمعت وشاهدت الحدث على محطة ال CNN التلفزيونية فهرعت الى التلفزيون للتاكد من الخبر فاذا هو كما سمعته منها.وفورا ايقظت من فى المنزل لانقل لهم الحدث الاليم ولكى نتبادل الراى حول مايجب ان نفعله تجاه هذه المصيبة التي حلت بنا و بهذا الوطن الآمن المسالم، الذى طالما ساند العراق ووقف معه فى احلك ايامه وتعرض لعداء بعض الدول والمنظمات المعادية للعراق بسبب هذا الموقف. وبعد تفكير متأنى وجدنا ان الاستمرار بالاقامة فى جزيرة مايوركا من المستحيل حيث سنكون بعيدين عن موقع الاحداث.وعليه فقد قررنا السفر والاقامة بالقاهرة ومن حسن الحظ انه كانت لدى فى ذلك الوقت شقة هناك، وفى اليوم العاشر للغزو العرافى وصلنا الى القاهرة، واحترت ماذا اعمل فى هذه الاجازة الاجبارية التى فرضت على قسرا واخيرا استقر رايى على ان اشغل وقتى بجمع وتسجيل الاحداث التى شغلت العالم باسره يوما بيوم من جميع وسائل الاعلام، قد يكون تسجيل هذه الاجداث ليس مهما بالنسبة لمن عاصروها وعايشوها وذاقوا مرارتها ولكن قطعا ستكون مهمة بالنسبة لللاجيال القادمة كى يطلعوا على ماحدث لبلدهم وماعاناه ابائهم واجدادهم فى هذه الفترة العصيبة

للمزيد إضغط هنا 

Thank You Mr. Salem AlHassawi 🙂 كل الشكر للسيد سالم الحساوي

This entry was posted in General and tagged , , . Bookmark the permalink.

2 Responses to رزنامة: يوميات الغزو العراقي للكويت

  1. Dr. Hossam says:

    السلام عليكم
    شكراً جزيلاً على هذا الإنجاز الجبار والأكثر من رائع الذي يؤرخ لفترة مهمة جداً من تاريخ الكويت
    لكن هناك مشكلة أن الصفحة نفسها لا تفتح وحاولت مرارا وتكراراً إلا أنها تعطي صفحة بيضاء ولا تفتح .. فهل هناك حل لتلك المشكلة؟
    مع خالص الشكر والتقدير

  2. Manal Abouzeid says:

    السلام عليكم… احاول ان اتصفح هذا الموقع الرائع عن الروزنامه لكن للاسف لا تعمل هل هناك وسيله لمعرفته

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *